من نحن
أهلا بالمستقبل..

 

اتساقا واتصالا بالتوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة سلطان البلاد المعظم –حفظه الله وأبقاه- بأن يكون "الشباب والعمل" على رأس الأولويات الوطنية وغاية التنمية وأولويتها الأسمى لما لهما من تأثير على عناصر الاقتصاد بصورة عامة ورفاه المواطن بصورة خاصة، وترجمة لذلك اطلق ديوان البلاط السلطاني البرنامج الوطني لتنمية مهارات الشباب.

واستجابة لوتيرة المتغيرات المتسارعة  في عالم أصبحت التكنولوجيا هي المحرك الأساسي بكل ما أتاحته من فرص  وآفاق لتحسين حياة البشرية والارتقاء بها، تتشكل أمام السلطنة فرصة ذهبية لإيجاد مسارها الخاص في سباق الابتكار والتكنولوجيا. وبالطبع، هناك حاجة إلى المهارات اللازمة لاقتناص هذه الفرصة، وهنا يأتي دور البرنامج الوطني لتنمية مهارات الشباب للمساهمة في بناء مجتمع من الشباب العماني الجاهز لاغتنام الفرص في الثورة الصناعية الرابعة بما يساهم في رفاه المجتمع العُماني وازدهار اقتصاد المستقبل...

الكلمة الترحيبية

سعادة الدكتور علي بن قاسم جواد اللواتي
مستشار الدراسات والبحوث بديوان البلاط السلطاني
رئيس البرنامج الوطني لتنمية مهارات الشباب

Dr Ali Qassim Jawad Al-Lawati

أبنائي وبناتي شباب عمان ...

أرحب بكم في برنامجكم، "البرنامج الوطني لتنمية مهارات الشباب" الذي جاء بمباركة سامية من لدن مولانا حضرة صاحب الجلالة سلطان البلاد المعظم - حفظه الله ورعاه - الذي يولي الشباب أولوية خاصة منذ بدايات قيام النهضة المباركة وفي كل محطاتها.

اليوم، ونحن نشهد عصر الثورة الصناعية الرابعة بكل آفاقها، جاءت توجيهات معالي السيد خالد بن هلال البوسعيدي الموقر - وزير ديوان البلاط السلطاني – ترجمة للفكر السامي لصاحب الجلالة - حفظه الله ورعاه - لثقل الشباب العماني بأحدث أدوات هذا العصر من خلال البرنامج الوطني لتنمية مهارات الشباب الذي يهدف للمشاركة في بناء جيل من الشباب العماني قادر على التكيف والاستفادة من فرص الثورة الصناعية الرابعة وصولاً إلى توطين الصناعات المعرفية الحديثة في السلطنة.

وإن كان العيش في عوالم رقمية هو واقعنا الحالي، فانضموا معي في تلك التجربة الثرية من خلال البرنامج الوطني لتنمية مهارات الشباب لتزويدكم بمهارات ومعارف وقيم الثورة الصناعية الرابعة كي تتمكنوا من النجاح والمساهمة في الاقتصاد الجديد المبني على المعرفة والابتكار. لنعيش في مستقبل تبقى فيه عُمان في نماء ورفعة بسواعدكم وعقولكم النيرة.

ختاما... أدعوكم لتصفح التفاصيل الخاصة بالبرنامج واتباع خطوات التقديم المبينة، وأتمنى لكم جميعا التوفيق، وكلي ثقة أنكم ستبذلون قصارى جهودكم لتنهلوا مما هو متاح، والنجاح سيكون حليفنا جميعا بإذن الله تعالى.

الرؤية

بناء مجتمع من الشباب العماني الجاهز لاغتنام الفرص في الثورة الصناعية الرابعة والاستفادة منها

الأهداف

تعزيز كفاءة الشباب العماني في توجهات وتطبيقات الثورة الصناعية الرابعة.

المساهمة في بناء مجتمع من الشباب العماني القادر على إنتاج المعرفة وتطويعها بما يساهم في رفاه المجتمع العماني.

المساهمة في بناء مجتمع من الشباب العماني القادر على المشاركة بفاعلية في ازدهار اقتصاد المستقبل.

اللجنة الاستشارية

حيث أن البرنامج مصمم خصيصا لفئة الشباب، فقد قام فريق عمل البرنامج الوطني لتنمية مهارات الشباب بتشكيل لجنة استشارية مكونة من مجموعة من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين ١٥ و٢٩ عاما. ويتمثل دورهم في تقديم الاقتراحات والأفكار المبتكرة بالإضافة لمساهمتهم في اختيار شركاء البرنامج. وتتشكل اللجنة من شباب مختلف ميادين الحياة في السلطنة فهم إما يدرسون في المرحلة المدرسية أو الجامعية أو يعملون في مشاريعهم الخاصة أو في مؤسسات مختلفة سواء من القطاع الحكومي أو الخاص.

شركاؤنا

قام فريق العمل بتصميم البرنامج الوطني لتنمية مهارات الشباب بحيث يرقى لطموحات فئة الشباب في كافة أرجاء السلطنة، لذلك فقد تم التعاون مع مؤسسات تعليمية وتطويرية رائدة في مجالاتها على المستوى المحلي والدولي تم تحديدهم عن طريق عملية تنافسية لاختيار الأقدر والأنسب.